إمباكت في "رايتسكون": على الشركات والحكومات ومنظمات المجتمع المدني العمل يدًا بيد لحماية حقوق المستخدمين الرقمية

شاركت إمباكت الدولية الإثنين الماضي في مؤتمر "رايتسكون" الحقوقي الذي تنظمه "أكسس ناو" سنويًا، وانضم للمؤتمر مختلف الشركات الرقمية مثل شركة "فرايزون وايرليس"، ومنظمة "بي إس أر"، حيث سلّطت إمباكت الضوء على التحديات وأفضل الممارسات عبر منصات التراسل بالفيديو. 

وشارك في الجلسة التي تحمل عنوان "حديث حول الشفافية" ممثلون من مجموعة متنوعة من الشركات ومؤسسات المجتمع المدني لاستعراض أثر الممارسات التجارية الشفافة في مناصرة ودعم حقوق الإنسان.

إن الشفافية تعزز المساءلة، فيما تكمن إحدى الطرق الرئيسة لرصدها في قياس حجم ونطاق وسهولة الوصول، وجودة ومصداقية ودقة وتوقيت الكشف عن المعلومات التي يتم إتاحتها للجمهور. 

-المستشار الرئيس في إمباكت الدولية "خليل أغا"

وأشار المستشار الرئيس في إمباكت الدولية "خليل أغا" إلى أن "الشفافية تعزز المساءلة، فيما تكمن إحدى الطرق الرئيسة لرصدها في قياس حجم ونطاق وسهولة الوصول، وجودة ومصداقية ودقة وتوقيت الكشف عن المعلومات التي يتم إتاحتها للجمهور".

ودعا "أغا" منظمات المجتمع المدني والمنظمات الحقوقية إلى الاتفاق مسبقًا على مقياس قائم على معايير معينة يمكن استخدامه لتقييم و "تصنيف" مدى شفافية سياسات وممارسات الشركات الرقمية في حماية عملائها.

واختتم "أغا" حديثه قائلاً: "يجب على منظمات المجتمع المدني التواصل مع الشركات الرقمية التجارية ومنشئي المنصات لتقديم المساعدة في إعداد تقرير شفافية واضحة وبسيطة لعملائها وغيرهم من أصحاب المصلحة".

"رايتسكون" هو مؤتمر دولي رائد في مجال حقوق الإنسان في عصر التكنولوجيا الرقمية. كان يُعرف بمؤتمر "سيليكون فالي" لحقوق الإنسان، وكان انعقاده بين مدينة سان فرانسيسكو ومدن أخرى، بينما يُعقد حاليًا في مدينة مضيفة جديدة كل عام. ومواجهةً للتحدي الكبير المتمثل في اندلاع جائحة كورونا في جميع أنحاء العالم، تًعقد حاليًا الدورة التاسعة من "رايتسكون" إلكترونيًا بدءاً من 27 من يوليو وحتى 31 يوليو.

ذات علاقة

لماذا على الشركات دمج احترام حقوق الإنسان ومكافحة الفساد في عملياتها؟

الدول التي تُعرف قياداتها بالفساد، غالبًا ما تتفشى فيها انتهاكات حقوق الإنسان على جميع الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية​

دور الأعمال التجارية في تخفيف الأثر الاجتماعي لجائحة كورونا على العما...

أسفرت جائحة كورونا عن عواقب وخيمة غير مسبوقة حول العالم طالت كافة شرائح المجتمعات، بدءًا من أصحاب الأعمال وصنّاع السياسات، وصولًا إلى العمال من ذوي الدخل...

على الشركات حول العالم اتخاذ العناية الواجبة وتجنب التعامل مع الكيانا...

على الشركات الدولية والإقليمية تضمين بنود في سياساتها المعلنة، تتعلق بوقف التعاون مع الكيانات والشركات التي تمارس أعمالها في المستوطنات الإسرائيلية، كي لا...